KECH- R@dio

09 janvier 2016

نداء الشباب من أجل إعلام بديل حر

 

11053337_1584362471813371_2492094241102291350_n

 

نداء الشباب من أجل إعلام بديل حر

نحن الشابات والشباب المشاركات والمشاركين في الجامعة الشبابية للإعلام البديل مشرق/مغرب ، المنظمة من طرف جمعية مبادرات مواطنة بدعم من صندوق أصواتنا. ، المنعقدة في مراكش يومي 23و24 ماي 2015 تحت شعار: شباب متضامن من أجل إعلام بديل حر، نؤكد على أن الإعلام

البديل الحر:

o حق وملك مشترك لا يجب احتكاره من أي جهة كانت 
o أداة لترسيخ قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية والمساواة
o منبر لإيصال صوت المواطن لتكريس اعلام القرب
o ملتزم بأخلاقيات ومبادئ المهنة: الاستقلالية، الحياد، الموضوعية...

نطالب بــ:

• حقنا في التعبير الحر كما نصت عليه المواثيق الدولية لحقوق الانسان
• حقنا في الولوج إلى المعلومات والأخبار
• بحماية الصحفيين ونشطاء الإعلام البديل من المتابعات التعسفية وكذا إلغاء العقوبات السالبة للحرية
• حقنا في البث على الدبدبات الهرتزية كما هو الشأن في تونس
• الاعتراف القانوني بالإعلام البديل الحر 
• توفير الدعم المادي لاستدامة خدمات الإعلام الحر

من خلال:

الانخراط في الميثاق العالمي للاعلام الحر
الترافع بشكل جماعي ومناصرة قضايا الاعلام الحر بمنطقة مشرق/مغرب
التكوين المهني والتقني والمالي للرفع من قدرات الشابات والشباب في المجال
خلق شبكة لشباب مشرق/مغرب لتبادل الخبرات والتجارب لرفع أداء الاعلام الجمعوي الحر المستقل الغير ربحي .

Posté par kechradio à 12:38 - - Commentaires [0] - Permalien [#]


08 janvier 2016

أول إذاعة كردية بكوادر نسائية في سوريا

 

441

كمال شيخو-عامودا

"تراكم الأصوات قد يغير الواقع، ويحدث شرخا لكسر التابوهات المجتمعية"، بهذه الكلمات بدأت الصحافية شيرين إبراهيم مديرة إذاعة جين أف إم، التي انطلقت في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي كأول تجربة إذاعية نسائية كردية مستقلة تبث من داخل سوريا. 

وأضافت أن هذه الإذاعة هي "إذاعة مجتمعية يتكون كادرها الإعلامي بالكامل من الفتيات والنساء"، وأن مركز التدريب التابع لها قام حتى الآن بتأهيل 10 مذيعات على العمل الإذاعي، فيما يجري العمل حاليا على تدريب ثماني فتيات أخريات على إعداد البرامج والتقديم الإذاعي، ضمن الإذاعة نفسها.

والإذاعة هي أحد مشاريع مركز "جين للتدريب الإذاعي للنساء"، الذي يعد أول مركز مستقل على مستوى سوريا يعمل على تأهيل وتدريب المرأة في مجال العمل الإذاعي حصرا، علما بأن الإعدادات لانطلاق الإذاعة الجديدة استغرقت عاما كاملا، وهي تبث حاليا في مدينة عامودا وريفها لمدة أربع ساعات يوميا فقط ضمن نطاق البث التجريبي عبر أثير موجات (إف إم).

وأشارت شيرين ابراهيم إلى أن الهدف من الإذاعة "لا يقتصر على توفير فرص عمل للفتيات والنسوة، بل نسعى إلى طرح المشاكل اليومية للمرأة وعدم حصر طاقاتهن ضمن نطاق المنزل"، لافتة إلى أن المتدربات لن يعملن ضمن الإذاعة فقط.

وتبتعد هذه الإذاعة عن طرح القضايا السياسية والمواضيع الساخنة، لأن "السياسة حقل ألغام" كما تقول شيرين، فضلا عن عدم وجود مذيعات لديهن خبرة كافية في هذا المجال, ومن أكثر البرامج متابعة من جمهور الإذاعة "برنامج حوار اليوم" وتستضيف الإذاعة شخصية نسائية لتتحدث عن تجربتها الشخصية، والحديث عن دور المرأة عموما

مذيعات موهوبات
قالت المتدربة ساندي إن فكرة "إطلاق إذاعة نسائية بحد ذاتها كانت خطوة كبيرة، ولم تقف العادات والتقاليد المجتمعية حاجزا أمامها"، وكشفت أن الكثير من الفتيات لديهن الرغبة بالتسجيل في المركز التدريبي والعمل ضمن الإذاعة أو في حقل الإعلام، "ولكن لرفض الأهالي تعذر المجيء وتحقيق حلمهن".

أما المتدربة كلفروش عوجى فتعمل منذ شهرين في الراديو، وكان لديها طموح العمل مع إذاعة، وحالفها الحظ عندما لاقت قبولا من أهلها.

وتأتي هذه التجربة الجديدة بعدما شهدت البلاد منذ 2011 انطلاق عدد من وسائل الإعلام النسائية مثل راديو "سوريات" الذي يبث من دمشق ويتبع لتجمع نساء من أجل السلام، ومجلة سيدة سوريا التي تصدر من مدينة غازي عنتاب جنوب تركيا.

Posté par kechradio à 18:41 - - Commentaires [0] - Permalien [#]

بلاغ: دورة تكوينية لفائدة موظفي المؤسسة السجنية بكل من زايو والحسيمة

logo_cndh  

تنظم اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالحسيمة–الناظور دورتين تكوينيتين لفائدة الموظفين العاملين بكل من السجن الفلاحي بزايو والسجن المحلي بالحسيمة، وذلك يومي الخميس 7 يناير والجمعة 8 يناير 2015 على التوالي.

وتسعى هاذين التكوينين إلى تقوية قدرات أطر المؤسسة السجنية في مجال حقوق الإنسان من خلال التعريف بالحقوق المكفولة للسجناء بموجب المعايير الدولية ومدى ملاءمتها مع القوانين الوطنية ومناقشة واقع المؤسسات السجنية وأوضاع السجناء بها، كما تهدف إلى الرفع من مؤهلات الموارد البشرية وتمكينهم من تفعيل دورهم في مجال إنفاذ القوانين بما يعزز وظيفة المؤسسة السجنية في التأهيل والإصلاح وإعادة الإدماج.

وتندرج الدورتان في إطار تنفيذ برنامج عمل اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالحسيمة–الناظور وكذا تفعيلا لتوصيات المجلس الوطني الصادرة عن تقريره الموضوعاتي تحت عنوان” أزمة السجون، مسؤولية مشتركة،100 توصية من أجل حماية حقوق السجناء والسجينات” ومتابعة للموائد المستديرة التي نظمتها اللجنة الجهوية في الموضوع وما تمخض عنها من توصيات والتي تضع ضمن أهدافها الأساسية العمل على تأهيل موظفي وموظفات المؤسسة السجنية القائمين على تنفيذ القوانين وتقوية قدراتهم في التكوين في مجال حقوق الإنسان كما هي متعارف عليها دوليا، وأساسا في مجال حماية حقوق السجناء والسجينات.

ويساهم في تأطير هاتين الدورتين السيد محمد صبري مكلف بمهمة لدى السيد الأمين العام بالمجلس الوطني لحقوق   الإنسان، بالإضافة إلى كل من قاضي تنفيذ العقوبات وونائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية

 

 

 

 

 

 

Posté par kechradio à 17:51 - - Commentaires [0] - Permalien [#]